كان الأهالي في القرية يعتمدون في معيشتهم على الزراعة و تربية الحيوانات ، الا ان الاعتماد على الزراعة بدأ يتراجع تدريجيا خاصة مع التوجه الى الوظائف الحكومية المختلفة ، و ما زال عدد قليل من الأهالي يعتمدون على الزراعة في معيشتهم .

و يعمل عدد كبير من أهالي القرية في الوظائف الحكومية المختلفة ، مثل التعليم و الصحة و القوات المسلحة الأردنية ، و يعمل عدد كبير أيضا في مجال التجارة حيث يوجد عدد كبير من المحلات و المؤسسات التجارية ، و يعمل عدد كبير أيضا في المهن و الحرف اليدوية ،مثل النجارة و الحدادة و صناعة الألمنيوم ، و يعمل بعضهم في أعمال البناء.